العون المباشر تقدم 293 منحة تعليمية في أمانة العاصمة صنعاء وإب

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

قدمت العون المباشر ـ مكتب اليمن (293 ) منحة تعليمية خلال العام 2017 ـ  2018 في أمانة العاصمة صنعاء ومحافظة إب ضمن مشروع التعليم بتمويل فاعلي خير من دولة الكويت .

وأكدت المتخصصة في مجال العمل الإنساني مديرة مكتب العون المباشر في اليمن معالي العسعوسي أنه تم توسيع المشروع ليشمل عدداً أكبر من الطلاب والطالبات الذين يواجهون صعوبات في الوصول إلى التعليم العالي جراء تداعيات الأزمة الحالية في البلاد .

 ونوهت إلى أن المشروع هدف إلى مساعدة (293) طالباً وطالبة وفي مقدمتهم أصحاب الهمم (ذوي الإعاقة) و الأسر التي تقع تحت خط الفقر والنازحين ، للحصول على التعليم الجامعي بالتخصصات التي يرغبون فيها وتحمل نفقات الكتب والملازم والمواصلات والمصاريف الشخصية وسكن النازحات .

ولفتت إلى أن العون المباشر المننظمة الدولية الوحيدة التي تدعم الطلاب والطالبات. 

فيما استعرضت منسقة مشروع التعليم بمكتب العون المباشر ندى العزي مراحل المشروع بدءاً من الاجتماعات التنسيقية مع الجهات الشريكة المقدمة على كفالة الطلاب الشهرية و استقبال كافة الطلبات بجميع التخصصات العلمية والأدبية و كذلك استقبال الطلاب في مقر الجمعية وتعبئة نموذج الاستمارة الخاصة بالمنح الدراسية .

  وأوضحت أن الطلاب والطالبات المستهدفين من الفئات الأشد فقراً وذوي الإعاقات والنازحات ، وتم اختيارهم وفق آليات ومعايير دقيقة وضعتها العون المباشر لاستهداف الأكثر احتياجاً من ذوي الهمم والطموح الراغبين في إكمال تعليمهم الجامعي غير أن الوضع المادي والمعيشي لأسرهم يحول دون تحقيق أحلامهم .

وأفادت أنه تم اعتماد منح تعليمية لـ 130 طالباً وطالبة من أصحاب الهمم ( ذوي الإعاقة ) والأسر المعسرة في أمانة العاصمة صنعاء ، و اعتماد منح تعليمية وإيجارات السكن لـ  163 طالبة نازحة في محافظة إب .

 وحسب العزي نفذت العون المباشر  مشروع المنح التعليمية بتمويل فاعلي خير من دولة الكويت بالتنسيق مع وزارة التخطيط والتعاون الدولي  والهيئة الوطنية  لإدارة و تنسيق الشؤون الإنسانية ومواجهة الكوارث و بالشراكة مع الجمعية اليمنية لرعاية المكفوفين ومؤسسة خذ بيدي التنموية  ومؤسسة آمالنا التنموية في أمانة العاصمة ومع مستشفى جبلة الجامعي وكلية الطب والعلوم الصحية بجامعة تعز – محافظة إب .

وأشارت العسعوسي إلى أهمية مشروع التعليم الذي تبنته العون المباشر منذ العام قبل الماضي نتيجة الوضع المعيشي الصعب للأسر اليمنية التي لم تعد تمتلك المال بسبب توقف صرف المرتبات منذ نحو عامين وبات تعليم الأبناء خارج حساباتها ، وأصبح تأمين الأمور المنقذة للحياة من المأكل والماء النظيف والدواء هي أولويات الأسر  .

ولفتت إلى أن قطاع التعليم في اليمن في وضع حرج للغاية واستمرار الوضع الراهن في البلاد قد يدفع إلى توقف العملية التعليمية بشكل نهائي.

وناشدت العسعوسي المنظمات الدولية والإقليمية تقديم الدعم الفني لقطاع التعليم العام والعالي في اليمن لمواجهة التحديات الجسيمة التي تهدده .

جدير بالذكر أن جمعية العون المباشر تعمل في الجوانب الإنسانية في قارة أفريقيا منذ العام 1981م ولديها 31 فرعاً ، وتعتبر اليمن أول دولة في الجزيرة العربية تعمل فيها ، وتسعى إلى التركيز على عدة جوانب أهمها الصحة، المياه، محاربة الفقر، تطوير الكفاءات البشرية، وخلق روح التعاون والإبداع .

ومكتب اليمن لدى جمعية العون المباشر عضو في الكُتل الإنسانية التابعة للأمم المتحدة وهي : كتلة الأمن الغذائي وتحسين سُبل المعيشة ــ برنامج الأغذية العالمي، كتلة المياه والصرف الصحي ــ منظمة اليونيسف، كتلة التغذية ــ منظمة اليونيسف، كتلة الصحة ــ منظمة الصحة العالمية، الكتلة اللوجستية (خدمة الطيران الإنساني ) ــ برنامج الأغذية العالمي.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.