أحمي نفسك من أمراض القلب والأوعية الدموية!

ترتبط أمراض القلب والأوعية الدموية بمجموعة من عوامل الخطر تشمل: تقدم العمر، الجنس، التدخين، ارتفاع ضغط الدم، ارتفاع مستويات الدهون في الدم، السكري، متلازمة التمثيل الغذائي والسمنة ونمط الحياة المستقرة، فإذا كنت لديك أحد عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب يجب أن تعدل ما تستطيع تعديله لتحمى نفسك من أمراض القلب.

ووفقاً لموقع “كلايفند كلينيك” فإن هناك عوامل خطر قابلة للتعديل لحماية نفسك من أمراض القلب وهى: التدخين، ارتفاع ضغط الدم، ومستويات الدهون المرتفعة في الدم، ومرض السكري، ومتلازمة التمثيل الغذائي، والسمنة ونمط الحياة المستقرة، حيث يمكن تقليل تأثيرها على القلب عن طريق إجراء تعديلات معينة على نمط الحياة أو تناول أدوية معينة.

يُعرف العمر والجنس والعرق بعوامل الخطر التى لا تستطيع تعديلها، وللشيخوخة أكبر تأثير على خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، يزيد خطر تعرضك لحدوث أمراض القلب مع تقدم العمر.

دراسة حول تأثير عوامل الخطر على أمراض القلب

كان تأثير أربعة عوامل خطر رئيسية قابلة للتعديل على أمراض القلب والأوعية الدموية موضوع دراسة حديثة في الدورة الدموية.

وقيم الباحثون مساهمات مستويات الدهون المرتفعة في الدم وارتفاع ضغط الدم الانقباضي ومرض السكري والتدخين في تطور الإصابة بمرض الشريان التاجي بشكل عام وحسب العمر على أكثر من 22600 من البالغين الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية والذين تتراوح أعمارهم بين 45 و 84 عامًا.

وكانت النتائج مفاجئة إلى حد ما، حيث أظهرت الدراسة أن بعض عوامل الخطر أكثر أهمية من غيرها.

فرديًا، كان لكل عامل خطر تأثير أقل على القدرة على التنبؤ بنوبة قلبية مع تقدم المشاركين في السن.ومع ذلك، كانت نسبة عالية من ارتفاع الكوليسترول في الدم وكذلك الضغط المرتفع سائدة بحيث لا يمكن التغاضي عن مساهمتها.

قرر الباحثون أن كل مشارك قد خفض ضغط الدم وكذلك الكوليسترول بنسبة 30 ٪ ، فإنه أقل عرضة للإصابة بالنوبات القلبية.

نصائح للوقاية من أمراض القلب

-تناول نظام غذائي صحي.

-السيطرة على وزنك.

-الحفاظ على ضغط الدم فى المستوى الطبيعي.

-تحسين مستويات السكر في الدم.

-التأكد من أن مستويات الكوليسترول في الدم في المعدل الطبيعي.

الرابط المختصر : https://alahdaaf.com/?p=8503

تفاصيل المقالة