جوارديولا يتحول الى زعيم سياسي ويطالب المجتمع الدولى بالتدخل فى أزمة إقليم كتالونيا

دعا بيب جوارديولا المدير الفنى لنادى مانشستر سيتى الإنجليزى، المجتمع الدولى بالتدخل فى الصراع الدائر بين إقليم كتالونيا والحكومة الإسبانية.

وتشهد مدينة “برشلونة” مظاهرات عارمة وأعمال عنف بسبب الأحكام الصادرة من المحكمة العليا الإسبانية بحبس 9 من زعماء إقليم كتالونيا لفترات تتراوح ما بين 9 و13 سنة، بتهمة التحريض على التمرد بسبب دورهم فى محاولة الإقليم الفاشلة للاستقلال فى 2017، ما أدى إلى تأجيل مباراة الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد ضمن منافسات الجولة العاشرة من عمر مسابقة الدورى الإسبانى “الليجا” إلى يوم 18 ديسمبر المقبل بدلاً من 26 أكتوبر الجارى.

وقال جوارديولا، فى المؤتمر الصحفى الذى عقده اليوم، “ما يحدث فى إقليم كتالونيا من جانب السلطات الإسبانية أمر مخجل، هناك 7 سجناء سياسيين و2 من النشطاء تم الحكم عليهم بالسجن لمدة تزيد عن 100 سنة”.

وأضاف مدرب مانشستر سيتى “الوضع يستدعى تدخلا دولياً لحل الصراع بين كتالونيا وإسبانيا”.

ويعد جوارديولا من أبرز الداعمين لانفصال إقليم كتالونيا عن إسبانيا، وبدأ اليوم الجمعة “إضراب عام” فى كتالونيا، يتزامن مع وصول 5 مسيرات من العديد من المدن الكتالونية إلى برشلونة، حسبما قالت صحيفة “الموندو” الإسبانية، وسط مخاوف من اتساع دائرة العنف.

ويسعى مانشستر سيتى لاستعادة نغمة الانتصارات عندما يحل ضيفاً على كريستال بالاس فى السادسة والنصف مساء غد السبت بملعب “سيلهيرست بارك” فى “لندن”، ضمن منافسات الجولة التاسعة من عمر مسابقة الدورى الإنجليزى الممتاز “البريميرليج”.


وتلقى مانشستر سيتى هزيمة غير متوقعة على ملعبه ووسط جماهيره فى الجولة الماضية أمام وولفرهامبتون بهدفين دون مقابل، ليتأخر بفارق 8 نقاط عن ليفربول صاحب الصدارة، فيما يتفوق الفريق السماوى بفارق نقطتين على كريستال بالاس صاحب المركز السادس بعد بداية مذهلة هذا الموسم.

الرابط المختصر : https://alahdaaf.com/?p=8386

تفاصيل المقالة